fbpx

أشرف التعلبي: فوز روايتي “وطاويط النجع” دفعه كبيرة.. والصعيد ملهمي

وليد سلام
2021-05-25T22:01:10+02:00
فن وثقافة
25 مايو 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
كتب : وليد سلام
IMG 20210525 WA0030 - حواديت اون لاين

قال الكاتب أشرف التعلبي، الفائز بجائزة الرواية فى المسابقة الأدبية المركزية للهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الدكتور أحمد عواض لعام 2020 -2021، أن فوز روايته “وطاويط النجع” في هذه المسابقة خطوة مهمة للغاية في مسيرته الأدبية التي طالما حلم بها كثيرا، خاصة انها تأتي ضمن مشروعه الادبي الذي يسعي لتحقيقه وهو توثيق حياة المنسيين في الصعيد الجواني.
موضحا أن الصعيد هو ملهمه الأول والأخير، وأنه تأثر وعشق كتابات يحيي الطاهر عبدالله ويحيي حقي وبهاء طاهر وخيري شلبي والجنوبي أمل دنقل وعبدالرحمن الابنودي.
وعن الرواية الفائزة “وطاويط النجع” يقول انها من نوع الروايات الاجتماعية الواقعية التي تدور أحداثها حول حياة “حجاج الجعفري” الذي يقطن في نجع صغير في الصعيد الجواني، لترصد الرواية في فصولها معاناة أهل النجع في مواجهة الفيروس اللعين “كورونا” وكيف أثر علي حياتهم اليومية.
خاصة أن “حجاج” مثل غيره يعرف أن للنجع تاريخًا مريرًا من النضال ضد الأوبئة، فلقد فقد النجع رجالًا ونساء لا يمكن حصرهم بعدما انتشر وباء الكوليرا والطاعون منذ عقود طويلة دون أن يجدوا علاجًا ينقذهم، لذلك يخشى أهل النجع من تكرار الفاجعة.
هذه الرواية هي الثانية للكاتب أشرف التعلبي، الصحفي بمجلة المصور، بعد فوز روايته الاولي “أبي سروال” منذ أسابيع قليلة في مسابقة المواهب الأدبية التي نظمها المجلس الأعلى للثقافة دورة “خيري شلبي”، وصدر له من قبل متوالية قصصية بعنوان “الحاجر” عن دار إضافة للنشر والتوزيع.


مواضيع قد تهمك


رابط مختصر

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع