fbpx

“القائد القدوة” .. مبادرة لاستعادة القيم بين وزارة الشباب ومؤسسة القادة برئاسة الفنان محمد صبحي

18 يوليو 2022آخر تحديث : منذ 5 أشهر
عماد جبر
منوعات
كتب: محمد فتحى

WhatsApp Image 2022 07 18 at 12.57.51 PM - حواديت اون لاين
في إطار المساهمة الفعالة في استعادة منظومة القيم والأخلاق وعودة القدوة للمجتمع المصري، التي تراجعت فيه بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة نتيجة غياب الوعي وتراجع كبير في التمسك بالعادات والتقاليد المصرية الحميدة، أطلقت وزارة الشباب والرياضة ومؤسسة القادة للعلوم الإدارية مبادرة (القائد القدوة)، والتي تأتي تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وتنفيذا لرؤية الدولة المصرية والجمهورية الجديدة التي أسسها الرئيس عبد الفتاح السيسي ووضع قواعدها الراسخة.
من جانبه قال الدكتور أحمد إبراهيم الشريف رئيس مجلس أمناء مؤسسة (القادة) في تصريحات صحافية، إن المبادرة تأتي بمشاركة وزارة الشباب والرياضة التي تدعم كل توجهات الدولة المصرية في تنفيذ برامج الوعي والفكر والثقافة والتدريب والتأهيل، إذ يبادر الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة دائما بدعمنا غير المحدود ومشاركتنا في كل ما تقدمه (القادة) من برامج تدريبية وأطروحات ومبادرات ثقافية، وهذا الأمر يمنح شباب المؤسسة بوجه خاص والشباب المصري بشكل عام دفعة معنوية قوية في مواصلة الإبداع العلمي والثقافي والفني.
وأضاف الشريف إن مؤسسة (القادة) للعلوم الإدارية بالتعاون مع وزارة الشباب وضعت تصورا للمبادرة حتى يتم تنفيذها بشكل جيد، إذ تم اختيار عدد من القيادات في مجالات مختلفة، إذ يشترط في القائد القدوة أن يكون قد حقق نجاحا غير مسبوق محليا ودوليا، ويلقى في الوقت نفسه قبولا عند عموم الشعب المصري والعربي، كما كان اختيار القادة الذين تم وضعهم في ملصق المبادرة وفق قواعد صارمة جدا، وكان المختارون محل تقدير وإجماع محلي وعربي ودولي حتى نضع للشباب قدوة وقادة في كافة المجالات المختلفة وتسليط الضوء على تلك النماذج الناجحة التي تعد قدوة في أخلاقها وعملها في مجالات متعددة منها القيادة السياسية والفنية والرياضية والثقافية وقادة العمل الاجتماعي ومن حقق بطولات عسكرية للوطن وفي المقدمة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي وعدد من القادة في الطب والرياضة والفن والبطولات العسكرية.
وأوضح رئيس مجلس أمناء القادة قائلا: إننا نرغب من خلال المبادرة التأكيد على قيم وعادات وتقاليد المجتمع المصري الحميدة والتي تعلم منها العالم والتي تراعي وتحافظ على تماسك المجتمع ومقاومة العادات والقيم الدخيلة المتسببة في زيادة العنف وانخفاض الذوق العام.
وتابع الشريف سوف نعلن عن انطلاق المبادرة بشكل رسمي من خلال احتفالية بالشراكة مع الشباب والرياضة، وسوف نمنح المشاركين شهادة مشاركة والفائزين كنماذج دروعا تذكارية، وسيتم نشر سيرهم الذاتية ليستفيد منها الشباب والنشء، وذلك بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والفنان القدير محمد صبحي الرئيس الشرفي.
فيما قال الدكتور محمد يحيى غيدة الأمين العام لمؤسسة القادة، إن القائمين على المبادرة اختاروا الفنان الكبير محمد صبحي رئيسا شرفيا للمبادرة، لأنه أحد القيادات الفنية المميزة الذي ظهر دوره الثقافي والفني في الكثير من الأعمال التي قدمها سواء في المسرح أو التلفزيون أو السينما، كما أنه استطاع أن يحقق طفرة غير مسبوقة في العمل العام وخاصة في الفترة الأخيرة، وكان له دور بارز في المشهد الثقافي الحالي.
وأوضح غيدة أن الدولة المصرية تحتاج إلى تكاتف قوي من أجل رفع الوعي وإعادة الأخلاق الحميدة إلى سابق عهدها ونبذ كل الطفرات التي أصابت الأخلاق المصرية، فما حدث في المرحلة الماضية يحتاج إلى وقفة مجتمعية حتى نعيد الهوية المصرية الأصلية إلى عهدها السابق، فجينات المصريين لا تتأثر بكل العوارض الحالية.
واختتم الأمين العام قائلا: إن التأكيد على الهوية المصرية وعودة الأخلاق الحميدة من خلال مبادرة القائد القدوة عمل مجتمعي يجب أن يشارك فيه الجميع، ولذلك سوف نقوم من خلال وزارة الشباب والرياضة بتعميم المبادرة على كل أنحاء الجمهورية وستكون مستمرة ودائمة.

الاخبار العاجلة

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع