fbpx

منتدى الشباب البيئى العربى الحادى عشر يؤكد على تخطى أسوان كارثة السيول وقدرتها على إستعادة الثقة والأمن وجذب السياحة

7 ديسمبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين
عماد جبر
منوعات
كتبت: هند سعيد

WhatsApp Image 2021 12 07 at 12.03.51 PM - حواديت اون لاين
أكد الدكتور ممدوح رشوان أمين عام الاتحاد العربى للشباب والبيئة ورئيس المنتدي الشبابي البيئي العربي الحادي عشر تحت عنوان ” التغيرات المناخية وتأثيرها على المدن التراثية” ، ان الزيارات التى قام بها شباب المنتدى لأهم المعالم السياحية بأسوان وتبادلهم للخبرات والمعارف لأهم دليل على أن أسوان لازالت بخير وقادرة على تخطى كارثة السيول، لما تتمتع به من مقومات طبيعية وتاريخية وتراثية وبشرية، تؤهلها لاستعادة الثقة والأمن وجذب السياحة الداخلية والخارجية، خاصة فى هذا الوقت المفضل للسياحة والسفر والرحلات.
وقال رشوان ، فى تصريحات خاصة  على هامش المنتدى، إن المنتدى نجح خلال فعالياته بمدينة أسوان فى عقد العديد من الورش وجلسات العمل للتعريف بآثار التغيرات المناخية على الموارد المائية والتغيرات المناخية وتأثيراتها على الاطفال بالمنطقة العربية وتأثيراتها الاقتصادية بجانب الورش التى عقدتها الشركة القابضة للمياه الشرب وشملت ورش تعليم السباكة والرسم وتطبيق الهاتف المحمول والتسويق الالكترونى، وكذلك الزيارات التى قام بها شباب المنتدى٢٥٠ شابا وفتاة من مختلف الجامعات المصرية” لمعبد فيلة وزيارة رمز الصداقة السوفيتية والسد العالى وزيارة القرية النوبية ومشاركة الشباب من الجامعات المصرية والعربية فى توصيل وصلات المياه المنزلية للاسر الاكثر احتياجا بمنطقة خور عواجة بأسوان.
وأشار رشوان الى قيام وفد المنتدى كذلك بزيارة الحديقة النباتية بأسوان التى تعد متحفا طبيعيا ينمو فيها العديد من النباتات الأستوائية وتحت الأستوائية ، لافتا الى ان الاتحاد سيتبنى الفترة القادمة مشروعا لاكثار النباتات والاشجار المصرية العريقة.
وقد قدم الدكتور عمرو محمود محمد محمود مدير عام الحديقة النباتية بأسوان شرحا تفصيليا لاعضاء المنتدى حول أهم ماتتميز به الحديقة النباتية حيث تضم العديد من ألأنواع النباتية التى لامثيل لها فى حدائق أخرى فى مصر ، كما أنها تعد أحد المعالم السياحية والمزارات الهامة فى أسوان بسبب موقعها المتميز الفريد (كجزيرة وسط النيل يجاورها جبل غنى بالأثار الفرعونية) مع تعدد وتنوع نباتاتها التى تجذب إليها الزائرين ، وكذلك هى حديقة بحثية ، كما أنها أيضاً تعتبر حديقة عامة للمصريين والأجانب. 
وتحتوى الحديقة حالياً على حوالى  720  نوعا نباتيا معمرا تنتمى إلى أكثر من  111 عائلة نباتية ، وتضم العديد من الانواع النباتية النادرة غير الموجودة بأى حديقة أخرى فى مصر . وقد تجمعت نباتات الحديقة من ثلاث مصادر رئيسية ، أولاً بعض النباتات التى كانت موجودة أصلا  فى الجزيرة والتى زرعها سابقاً بعض الأهالى مثل الجميز ونخيل البلح والدوم والسنط والفيكس نتيتدا ، وأيضاً النباتات التى جلبت من الخارج عن طريق بعثات وزارة الزراعة ، بالإضافة إلى النباتات التي جمعت من عمليات التبادل مع بعض الحدائق المصرية الأخرى مثل حديقة الأورمان وحديقة الزهرية وحديقة الحيوان بالجيزة ، وبعض الحدائق الخاصة مثل حديقة المهندس شهاب الدين أحمد مظهر بالبراجيل بالجيزة.  
ومن المقرر أن تستكمل فعاليات وجلسات المنتدى فى وقت لاحق اليوم بمدينة الاقصر بحضور كوكبة من العلماء والاكاديميين .

الاخبار العاجلة

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع