fbpx

بداية من العام القادم .. ندرس تطبيق رموز الكتابة الهيروغليفية في منهج الصف الرابع الابتدائي

عماد جبر
2021-04-05T13:05:52+02:00
التعليم
5 أبريل 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر
كتبت: هند سعيد

 e1617620608627 - حواديت اون لاين
قالت الدكتورة نوال شلبي مدير مركز تطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم ، أن مصر تمتلك حضارة اثرية غير موجودة فى اى بلد من بلدان العالم لذا فإن قضية الوعي الأثري والسياحي تأتي في صدارة القضايا التي يهتم بها مركز تطوير المناهج بوزارة التربية والتعليم ، في المناهج المصرية التي يتم تدريسها بمراحل التعليم المختلفة مشيره أن يتم معالجة قضايا الوعي الأثري والسياحي والتاريخي في معظم المواد الدراسية سواء في الموضوعات أو الأنشطة، حيث يتم تناول المفاهيم والمهارات والقيم المتعلقة بالسياحة والمناطق السياحية والأثرية وكل أشكال التراث المصري واضافت شلبى أنه قد بدأ ذلك الاهتمام منذ عام ٢٠١٨ في مناهج رياض الأطفال ، واستمر في الصفوف الثلاثة الاولى من المرحلة الابتدائية ؛ مؤكدة أنه علي سبيل المثال يتناول المنهج متعدد التخصصات ( اكتشف) في رياض الأطفال بعض الآثار المصرية القديمة مثل: تمثال الملك رمسيس الثاني كنموذج لفن النحت في الحضارة المصرية القديمة ، وفي الصف الأول الابتدائي تم عرض تمثال الملكة نفرتيتي ومعبد حتشبسوت ، ومعبد الأقصر ، و الأهرامات وتمثال أبو الهول ، وتقرر عمل مشروع ينفذه الطفل وهو مشروع تصميم نموذج لأثر تاريخي وبعض أشكال التراث الثقافي مثل الأكلات المصرية الشهيرة والأغاني والآلات المصرية القديمة مثل الربابة، والزي المصري القديم كالجلباب والقفطان وآداب التعامل مع الآثار والأماكن السياحية.
ولفت شلبى أن منهج الدراسات الاجتماعية الجديد المقرر تدريسه العام الدراسي القادم لطلاب الصف الرابع الابتدائي ، سيولي عناية خاصة بتعريف الطلاب بالمعالم الأثرية والسياحية في المحافظات المصرية ، وأهم الأحداث التاريخية المرتبطة بها. مثل (الأهرامات و معبد الأقصر و معبد أبي سمبل و دير سانت كاترين و الكنيسة المعلقة و قلعة صلاح الدينو الجامع الأزهر و السد العالي والعاصمة الإدارية و المتحف المصري الجديد ، و مظاهر التراث الوطني ، وجهود الدولة في المحافظة على التراث و بعض الحرف والصناعات التراثية وأهميتها ، ودور الفرد تجاه هذه المعالم السياحية (اخلاقيات السياحة) ووسائل الحفاظ على التراث الوطني المصري ويعض الأماكن التراثية المصرية على خريطة التراث العالمي لليونسكو.
وأعلنت أن ما هو مثير للاهتمام أن منهج الدراسات للصف الرابع الذي سيتم تطبيقه العام القادم ٢٠٢١/٢٠٢٢ ، سيقدم للطلاب بعضًا من رموز الكتابة الهيروغليفية بهدف اثارة اهتمام الطلاب بالكتابة الهيروغليفية والتي كانت من أهم وسائل التواصل خلال الحضارة المصرية القديمة .
جدير بالذكر أن المواد الدراسية كلها تتكامل في دعم تنمية وعي الطلاب الأثري والسياحي ، وأن خطة تطوير المناهج المستقبلية تتضمن تطورًا واضحًا في تنمية وعي الطلاب الأثري والسياحي من الصف الرابع الابتدائي الذي يتم تطبيقه العام القادم إلي نهاية المرحلة الثانوية .


مواضيع قد تهمك


رابط مختصر

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع