fbpx

بسبب الدراسة لا استطيع صلاة الظهر فى موعدها فماذا افعل .. الافتاء تجيب

11 مارس 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
عماد جبر
دين
كتب: رزق الزرقانى

en01008448 - حواديت اون لاين
ورد سؤال من طالب جامعى إلى دار الإفتاء المصرية مفاده لما بروح الجامعة بيبقى عندي محاضرات وببقى مشغول من قبل الظهر لبعد العصر فماذا أفعل؟”
يجيب عن ذلك الدكتور أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية موضحًا ان فى هذا الامر “رخصة” شرعية بإمكان السائل أن يستخدمها في حالة الضرورة.
فيقول وسام إن السائل يحتاج في الحالة الواردة في السؤال إلى استخدام رخصة الجمع بين الظهر والعصر في وقت العصر بغير قصر الصلاة، فطالما كان في هذه الضرورة فلا مانع أن يأخذ بالرخصة، وأوضح وسام الطريقة الصحيحة لذلك حتى يرتفع عن السائل الإثم والحرج، فقبل أن يؤذن العصر عليه أن ينوي جمع التأخير، وعقب انتهاء المحاضرات مباشرة يصلي الظهر والعصر معًا جمع تأخير بدون قصر في الصلاة، أي أربع ركعات للظهر، ومثلهم للعصر.

الاخبار العاجلة

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع