fbpx

تعرف على .. فضل العشر الاوائل من ذي الحجة وحكم صيامها

عماد جبر
دين
10 يوليو 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر
كتب: محمد فتحى

 العشر الأوائل من شهر ذي الحجة وفضل صيامها e1625942366503 - حواديت اون لاين
مع غروب شمس اليوم السبت بدأت الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة وهي أيام مباركة يستعد لها المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها بالتعبد إلى الله سبحانه وتعالى، وقد أقسم الله سبحانه وتعالى بالليالي العشر في مطلع سورة الفجر فقال: ” وَالفَجْرِ، وَلَيَالٍ عَشْر” ، وعلى الرغم من اختلاف العلماء في تفسيرها، ما بين العشر الأواخر من رمضان والعشر الأوائل من ذي الحجة والعشر الأوائل من المحرم أيضًا، إلا أن القول الراجح في الأمر حسبما أكد الدكتور عطية صقر مفتي الجمهورية الأسبق هو أنها العشر الأوائل من ذي الحجة.
وقد ورد في فضل العشر الأوائل من ذي الحجة آثار ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم منها حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: “مَا مِنْ أَيَّامٍ أَحَبُّ إِلَى اللهِ أَنْ يُتَعَبَّدَ لَهُ فِيهَا مِنْ عَشْرِ ذِي الحِجَّةِ؛ يَعْدِلُ صِيَامُ كُلِّ يَوْمٍ مِنْهَا بِصِيَامِ سَنَةٍ، وَقِيَامُ كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْهَا بِقِيَامِ لَيْلَةِ القَدْرِ”.
حكم صيام العشر الاوائل من ذي الحجة
لم يرد حديث ثابت عن الصوم لكن الصيام يندرج تحت عموم النص ، فأي طاعة تحدث في هذه الأيام مقدرة، وأكثرها في الفضل الصيام لأن الفضل في هذه الأيام في نهارها، وبعد الصيام تأتي ما استطاع العبد من طاعة، كالذكر والنوافل وكذلك الإكثار من التلبية.


مواضيع قد تهمك


رابط مختصر

سوف يتم التبليغ عن أي مقال مسروق من الموقع